فيروس كورونا

معلومات مهمة

En illustrasjon av korona-viruset
Foto: NEXU Science Communication / Reuters/NTB scanpix

Denne artikkelen er over en måned gammel, og kan inneholde utdaterte råd fra myndighetene angående koronasmitten.

Hold deg oppdatert i NRKs oversikt, eller gjennom FHIs nettsider.

في السادس عشر من آذار أصدر المعهد الصحي العام نصائح جديدة لأولئك الذين يعانون من نزلات البرد والتهاب الجهاز التنفسي الحاد وجوب البقاء في المنزل، وأيضا يجب على الأشخاص الذين يعانون من أعراض خفيفة مثل نزلات البرد أو التهاب الحلق، البقاء في المنزل لمدة يوم واحد بعد اختفاء الأعراض.

في الخامس عشر من آذار أصدرت الحكومة لائحة جديدة يمكن أن تمنع الناس من التواجد في الأكواخ خارج نطاق البلدية التي يعيشون فيها. ومن الممكن إجبار الناس على العودة إلى منازلهم بموجب القانون إذا لزم الأمر.

بالإضافة إلى ذلك يمكن للبلديات سن القوانين الخاصة بها وفرض قيود على السفر

من أجل وقف انتشار كوفيد-١٩ والمساهمة في الحفاظ على الخدمات الصحية والرعاية اللازمة قررت مديرية الصحة عدد من التدابير التي سيتم تنفيذها من يوم الخميس الثاني عشر من آذار في الساعة السادسة مساء"

المؤسسات التالية تغلق:

رياض الأطفال

المدارس الابتدائية

المدراس الإعدادية

المدارس الثانوية

الجامعات والكليات

المؤسسات التعليمية الأخرى

Tomt klasserom på Apalløkka skole i Oslo
Foto: Vegar Erstad / NRK

بالإضافة إلى إغلاق العديد من الفعاليات والمراكز التجارية مثل:

•الفعاليات الثقافية

•الفعاليات الرياضية والنشاطات الرياضية سواء في الداخل أو في الخارج

•جميع المطاعم باستثناء المقاصف والمطاعم التي تقدم الطعام مع الحفاظ على مسافة متر واحد على الأقل بين الزوار

•لا يمكن تقديم الطعام بوفيه

•الحانات، البارات والأماكن الليلية

•مراكز اللياقة

•الأماكن التي تقدم خدمات تصفيف الشعر، العناية بالبشرة، التدليك والعناية بالجسم، الوشم و الثقوب كثقب الأذنين أو الأنف

•حمامات السباحة، الملاهي المائية وما يماثلها

يمنع على المتخصصين في الرعاية الصحية الذين يعملون في رعاية المرضى السفر إلى الخارج وينطبق ذلك على كل من المسافرين بموجب العمل والسفر الخاص. القرار من تاريخ الثاني عشر من آذار حتى نهاية نيسان ٢٠٢٠

•استمرار المواصلات العامة في العمل، لأن الأشخاص الذين لديهم وظائف اجتماعية مهمة عليهم الذهاب والعودة من وإلى العمل مع الالتزام بإبقاء مسافة كافية بين بعضهم البعض

•مديرية الصحة تطلب من المواطنين عدم زيارة الأشخاص في المؤسسات مثل المصحات النفسية والسجن و دور العجزة بسبب ضعف مناعتهم ولأنهم معرضين للإصابة أكثر من غيرهم وخاصة" كبار السن

فيما يتعلق بالسفر يجب اتباع قواعد هدفها الحفاظ على استمراية النقل الداخلي قدر المستطاع وهي

• الهدف هو الحفاظ على استمرارية النقل الداخلي قدر المستطاع

• تشجع مديرية الصحة بشدة على تجنب السفر بغرض السياحة والترفيه

•عدم الذهاب إلى العمل أو المدرسة، وتجنب السفر غير الضروري (داخل وخارج البلاد)

• تجنب وسائل النقل العامة قدر المستطاع

• تجنب الأماكن التي من السهل الاقتراب والاحتكاك بالآخرين

• يجب على جميع المسافرين القادمين من دول أخرى المكوث في الحجر الصحي باستثناء المسافرين القادمين من السويد وفنلندا، بغض النظر عما إذا كان لديهم أعراض أم لا. وهذا القرار سوف ينفذ من تاريخ السابع والعشرين من شباط

Sjåførtiltak mot korona. Helsfyr - Vallerudtoppen i Oslo.
Foto: Monika Otterlei

بحسب لجنة حالات الطوارئ فإن خمسة عشر مؤسسة ضرورية للمجتمع في الأوقات الحرجة:

الإدارة وإدارة الأزمات

الدفاع

القانون والنظام

الصحة والرعاية

خدمة الإنقاذ

أمن تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في القطاع المدني

الطبيعة والبيئة

أمن الإمدادات

المياه والصرف الصحي

الخدمات المالية

مزود الطاقة

خدمات الاتصالات الالكترونية

خدمات الأقمار الصناعية

النقل

الصيدليات

اقرأ المزيد على موقع مديرية الصحة

Korona. Lenkebilde

أعراض فيروس كورونا

في الأيام الأولى تعاني أغلبية الأشخاص المصابين من الحمى, مما يسبب في بعض الأحيان آلام في العضلات، إرهاق، قشعريرة ودوخة. وبصورة عامة ارهاق واسهال. غالبا" ما تظهر علامات التحسن بعد ستة أو سبعة أيام

في المراحل الأولى من المرض تكون الأعراض الشائعة ألم في الرأس، سعال جاف وسيلان بالأنف وإذا ساء الوضع أكثر يعاني المريض من سعال مصاحب للبلغم وسعال الدم المخاطي

المرحلة التالية من المرض هي صعوبة التنفس أو ألم في الصدر، ففي حالات الإصابة الشديدة يمكن أن يسبب فيروس كورونا التهاب رئوي حاد وضيق في التنفس مما يتطلب تزويد الشخص المصاب بالأكسجين. وغالبا" ما تحدث الأعراض عادة في اليوم الخامس من المرض

وفي بعض الحالات يؤدي فيروس كورونا إلى الفشل الكلوي مع ظهور أعراض كالذهاب المتكرر للمرحاض، تورم الساقين وتحت العينين، ارتفاع ضغط الدم وضعف الجسم

هل لديك أسئلة للسلطات الصحية؟

يمكن الوصول إلى معلومات حول فيروس كورونا عن طريق رقم الهاتف ٨١٥٥٥٠١٥

يطلب من الأشخاص الذين يعتقدون أنهمم قد أصيبوا بالعدوى الاتصال بطبيبهم الخاص أو غرفة الطوارئ على الرقم ١١٦١١٧

ومن المهم جدا ألا يأتي الأشخاص الذين يعتقدون أنهم قد أصيبوا بالعدوى إلى الطبيب أو قسم الطوارئ، ويجب البقاء في المنزل والتواصل عبر الهاتف

يجب ان تعرف هذا

تم تأكيد أول حالة إصابة بالفيروس في النرويج في ٢٦ شباط

قدمت السلطات النرويجية أدوات للتشخيص السريع وأرسلت توجيهات لمقدمي الرعاية الصحية في جميع أنحاء البلاد، كما تلقت جميع المطارات النرويجية وكبار الأطباء المسؤولين في البلديات رسائل تحتوي على تعليمات وإرشادات.

أدخلت جميع بنوك الدم في البلاد المتبرعين بالدم الذين سافروا إلى المناطق التي ينتشر فيها فيروس كورونا بالحجر الصحي لمدة أربع أسابيع.

بالنسبة لبنك الدم في أوسلو فإن الأمر أكثر صرامة، حيث كل من كان على اتصال بشخص كان في مناطق قد انتشر فيها فيروس كورونا سوف يحصل أيضا على الحجر الصحي.

بالنسبة لبنك الدم في أوسلو فإن الأمر أكثر صرامة حيث كل من كان على اتصال بشخص كان في مناطق قد انتشر فيها فيروس كورونا سوف يدخل أيضا" الحجر الصحي.

من الرابع عشر من آذار ٢٠٢٠ أوصت وزارة الخارجية النرويجيين بالتقليل من السفر إلى جميع البلدان إذا لم يكن السفر ضروريا بسبب الانتشار الواسع والكبير لفيروس كورونا

تطلب مديرية الصحة والمعهد الصحي العام من جميع العاملين في الصحة والرعاية الذين كانوا في المناطق التي انتشر فيها فيروس كورونا البقاء في المنزل لمدة ١٤ يوم بعد عودتهم وعدم الذهاب للعمل قبل ذلك.

ما هو فيروس كورونا؟

فيروس كورونا SARS-CoV-2 (ويطلق عليه أيضا coronavirus أو 2019-ncov ) عبارة عن عائلة من الفيروسات التي سميت بهذا الاسم بسبب الشكل الذي يظهر عبر المجهر. إنها مستديرة ومغطاة بزغابات من البروزات السطحية مما يعطيها مظهر على شكل تاج الملك.

يمكن لفيروس كورونا أن يسبب التهابا" في الجهاز التنفسي وقد يكون بعضها مميتا" والبعض الآخر أقل خطورة.

الفيروس أيضا يسمى فيروس RNA وهذا يعني أن المادة الجينية تتكون من RNA بدلا" من DNA وهذا يؤدي إلى انتشار الفيروس بسرعة.

في الخامس من آذار أصبح معروفا" أن فيروس كورونا قد تطور إلى نوعين مختلفين:

النوع الأصلي من الفيروس المسمى بنوعية S يسبب مرضا" خفيفا"، أما النوع الثاني يسمى L وهذا النوع أكثر عدوانية وينتشر بشكل أسرع.

الآن نوع- S هو الذي يتزايد في الانتشار.

يعمل الباحثون على اختبار اللقاحات المحتملة لكن هذا الإجراء يستغرق بعض الوقت.

ما مدى خطورة الفيروس؟

هناك حالات مختلفة فبعض الأشخاص كان لديهم أعراضا" خفيفة، بينما أصيب آخرون بأعراض خطيرة وحادة أدت إلى وفاتهم.

يمكن للشخص المصاب أن يعاني من حمى، سعال، ومشاكل في التنفس وفي الحالات الخطيرة يمكن أن تتطور العدوى إلى الالتهاب الرئوي، الفشل الرئي الحاد أو الفشل الكلوي.

لا المضادات الحيوية ولا دواء الانفلونزا العادي يفيد في القضاء على الفيروس.

يتلقى المرضى المصابون الذين يتم إدخالهم إلى المستشفيات السوائل الداعمة لجسمهم، غير أنه يجب أن يقوم الجهاز المناعي بدعم الجسم ومقاومة الفيروس.

ووفقا" لمنظمة الصحة العالمية فإن عدد الوفيات التي أصيبت بفيروس كورونا لا يزال منخفضا". العديد من الأشخاص المتوفين هم من كبار السن أو من أشخاص لديهم مناعة ضعيفة.

ما مدى عدوى الفيروس؟

ينتقل الفيروس بين الأشخاص عن طريق الرذاذ الملوث عند السعال أو العطس، ويمكن أن يتواجد على جميع الأسطح مثل مقابض الأبواب والمصاعد.

معظم حالات الإصابة حدثت في الصين أو من الأشخاص الذين كانوا في الصين.

يتوقع الباحثون أن العدد الفعلي للأشخاص المصابين على الأرجح أن يكون أعلى بكثير من العدد المسجل.

تنتقل العدوى عن طريق نزلات البرد والانفلونزا بثلاث طرق وهي:

•عبر الهواء عندما يعطس المريض أو يسعل ويستنشق شخص قريب منه هذا الرذاذ، أو يتلامس الرذاذ مع الغشاء المخاطي للفم أو العين أو الأنف.

•عن طريق الاتصال المباشر عندما يكون المريض قد حمل الفيروس على يديه وينقله عبر الاتصال بالآخرين.

•عن طريق الاتصال غير المباشر، فعندما ينتقل الفيروس إلى أثاث المنزل، الأسطح وغيرها من الأشياء الموجودة في محيطنا من شخص مصاب بالفيروس فتنتقل العدوى لأي شخص عند ملامسته لهذه الأشياء.

ما الذي يتم فعله لإيقاف هذا؟

في النرويج يضع مسؤولي الصحة خططا" ليكونوا على أتم الاستعداد حيث من المتوقع أن خمسة وعشرون بالمئة من السكان يمكن أن يصابوا بالعدوى.

ويدرسون التدابير التي تحد من استخدام وسائل النقل العام، وإعادة توزيع المهنيين الصحيين وإبقاء المدارس ورياض الأطفال مغلقة.

يقوم معهد الصحة العامة بإبلاغ المعلومات للسكان في هذه الصفحة

قامت السلطات الصينية بعزل مدينة ووهان والمدن المجاورة وطبق هذا العزل على عشرات الملايين من الناس .

تم إرسال ما يقارب ألف فريق طبي إلى ووهان من مقاطعات أخرى في البلاد، وتم بناء مستشفيين جديدين بسرعة قياسية.

فرضت العديد من المدن الصينية قيودا" على السفر، ودول أخرى أخذت إجراءات احترازية على المسافرين.

وأوقفت العديد من شركات الطيران رحلاتها إلى الصين .

يعمل الباحثون من عدة دول على صنع لقاح ولكن هذا سيستغرق وقتا" طويلا".

من أين يأتي الفيروس؟

تم اكتشاف الفيروس لأول مرة في مدينة ووهان في الصين، ويبلغ عدد سكان المدينة ١١ مليون نسمة وتقع غرب شنغهاي.

أول الحالات المصابة ظهرت في نهاية كانون الأول وتم تسجيل أول حالة وفاة في التاسع من شهر كانون الثاني.

فمن المحتمل أن تكون الحالات الأولى للعدوى بفيروس كورونا بين الناس في ووهان حدثت في منتصف شهر كانون الأول

اكتشف الباحثون أن فيروس "كورونا" مثل فيروسات الرئة (سارس)، ومتلازمة (MERS) ويعتقد أن الفيروس انتقل من الحيوانات وليس من المؤكد حتى الآن أي حيوان هو الجاني، ولكن من المرجح أن تكون مصادر العدوى هي الثعابين أو الخفافيش أو الفئران أو الغرير.

العديد من المصابين يعملون أو يقيمون في سوق ووهان للمأكولات البحرية، حيث يتم بيع الحيوانات الحية والمذبوحة.

Status Norge

Sist oppdatert: 01.06.2020
8442
Smittet
29
Innlagt
236
Døde
Koronatiltak gjør situasjonen ekstra vanskelig for papirløse migranter som er kommet til Norge. Nå ber Røde Kors politikerne om å prioritere helserettigheter for en særlig utsatt gruppe.
تجعل إجراءات كورونا الوضع أكثر صعوبة للمقيمين في النرويج دون أوراق. يطلب الصليب الأحمر الآن من السياسيين إعطاء الأولوية في الحقوق الصحية لتلك المجموعة .

علاج طبي للمقيمين دون أوراق 23.05.2020

Flere busser kjører med for mange passasjerer. Det gir økt smitterisiko.
تسير الكثير من الحافلات و فيها الكثير من الركاب مما قد يسبب زيادة في خطر العدوى.

نصيحة بعدم استخدام النقل العام 19.05.2020

Leila Bayat er lykkelig over at mange års kamp er slutt. Hun ble sendt ut av landet og pisket i Iran. I en unik dom er den norske staten dømt for brudd på torturbestemmelsene.
ليلى بيات سعيدة بانتهاء سنوات عديدة من الكفاح. تمت إعادتها لبلدها وجلدها في إيران. في حكم فريد ، أدينت الدولة النرويجية بانتهاك الأحكام المتعلقة بالتعذيب.

إدانة الدولة بانتهاك حقوق الإنسان 19.05.2020